هلا ماليزيا

للأستشارات والخدمات الأدارية

نبذة عن ماليزيا

أضف تعليق

الاسم الرسمي :

ماليزيا، العاصمة: كوالالمبور، اليوم الوطني: 31/8/1957 المساحة : 758, 329 كم2، عدد السكان: 140, 20 مليون نسمة (تقدير عام 1994)
اللغة الرسمية: الملايوية، دين الدولة: الإسـلام

الموقع:

تقع ماليزيا في وسط جنوب شرق آسـيا قريبة من خط الاستواء وبين خطي عرض 1-7 شمالا، وتتكون من منطقتين هما شبه الجزيرة الملايوية وهي متصلة بقارة آسيا، وسراواك وصباح وهما ضمن جزيرة بورنيو، يحد ماليزيا شـمالا تايلاند ومن الجنوب ترتبط مع سنغافورة عبر جسر يمر فوق مضيق جوهور ومن الشـرق تطل على بحر جنوب الصين ومن الغرب مضيق مالاكا الذي يفصلها عن جزيرة سومطرة الإندونيسية.

نظام الحكم:

دولة فيـدرالية مستقلة  تتكون من 13 ولاية، ويتميز النظام السياسي الماليزي بخصوصية فريدة، حيث أنه في الوقت الذي يخضع فيه للحكم الملـكي بقواعده المتعارفة، فإنه يلتزم بتغيير قمة السـلطة السـياسية (الملك) كل خمس سنوات. وقد تأثر الدستور الماليزي في صياغته بشكل النظام البرلماني والوزاري البريطاني.
الدخل القومي الإجمالي:    63, 70 بليون دولار أمريكي (تقدير عام 1994).
أهم الحاصلات الزراعية: زيت النخـيل، الأرز، الفلفل، المطاط، الذي ينتج منه 35% من الإنتاج العالمي.
أهم المعادن: القصدير (35%) من الإنتاج العالمي)، بالإضافة إلى الثروة السمكية.
أهم الصناعات: الحديد والصلب، والمطاط، والإليكترونيات.
أهم الصادرات: الأجهزة الكهربائية، زيت النخيل، النفط ومشتقاته، الخشب، المطاط، الأنسجة.
أهم الواردات: الأغـذية، السلع الاستهلاكية، منتجات نفطية وكيماوية ومعدات أخرى.
العملة المتداولة: رينجت RINGGIT ،أو ما يعرف بالدولار الماليزي سابقا.
سعر الصرف:    1 دولار أمريكي =  3.0 رينجت (عام 2013) حاليا
دخل الفرد:    457, 4 دولار أمريكي (1996).

التوزيع العرقي:

الملايو والأجناس الأصلية الأخرى 62%، الصينيون 27%، الهنود 8%، آخرون 3%.
الديانات في ماليزيا
الإسلام الديانة الرسمية لماليزيا، البوذية، الكونفوشية وتاويزم والعبادات القديمة، الهندوسية، السيخية، المسيحية.

النظام السياسي:       

ماليزيا دولة اتحادية وذات ملكية دستورية ودينها الرسمي هو الإسلام حسب دستورها الذي أقر مع يوم الاستقلال (Merdeka Day) وتم تعـديله عام 1963 ليتلاءم وتشكيل الدولة الجديدة بعد ضم صباح وسراواك، ويحتاج البرلمان لأغلبية الثلثين لغرض إجراء أي تعديل على الدستور.
الملك هو الحاكم الأعلى ويتم انتخابه كل خمس سنوات من بين سلاطين الولايات التسع، وسلطات الملك رمزية، وتنقسم ماليزيا إدارياً إلى ثلاث عشرة ولاية تسع منها تحت حكم السلاطين وهي: جوهور دار التعظيم، قدح دار الأمان، كلنتان دار النعيم، بهانج دار المعمور، سلانجور دار الإحسان، ترنجانو دار الإيمان، بيراك دار الرضوان، نجري سمبيلان دار الخصوص، برليس.
وأربع تحت إدارة محافظين وهي : ملاكا، بينانج، سراواك، صباح.
وبالإضافة للولايات هناك المقاطعات الاتحادية: كوالالمبور العاصـمة وكانت جزءا من سلانجور، وأيضا جزيرة لابوان المقتطعة من صباح، ولكل ولاية دستورها الخاص ومجلس تشريعي منتخـب ينبثق عنه مجلس تنفيذي يرأسه كبير وزراء الولاية ويختص بالشئون المحلية للولاية ويشرف كل سلطان ولاية على الشئون الدينية والعادات بينما يشرف الملك في هذه الناحية على الولايات التي لا يوجد عليها سلاطين ماعدا سراواك.

السلطة التشريعية:

  1. مجلس الشيوخ (Dewan Negara) وهو أقرب لمجلس الشورى وعدد أعضائه 69 عضوا يقوم الملك بتعيين 43 من أصحاب الرأي والمشورة وممثلي الجماعات المهنية والأقليات وتقوم المجالس التشريعية المحلية بترشيح عضوين عن كل ولاية من الولايات الثلاث عشرة.
  2. مجلس الشعب (Dewan Rakyat) وعدد أعضائه 192 عضوا يتم انتخابهم عن طريق الاقتراع العام المباشر وتنقسم ماليزيا إلى 192 دائرة انتخابية ومدة المجلس خمس سنوات.

النظام الاقتصادي:

تعتبر أكبر مصدر في العالم للمطاط وزيت النخيل والقصدير كما تنتج أخشاب الغابات والفلفل والشاي ويوجد لديها النفط والغاز الطبيعي ويقابل ذلك كله تعداد سكاني قليل نسبة لمساحتها ومقارنة بجيرانها كإندونيسيا والفلبين وتايلاند، وبينما كان من السهل عليها في الستينات الاعتماد على الثروات الطبيعية لأغراض التنمية إلا أن انخفاض أسعار المواد الأولية والنتائج السيئة للإدارة الحكومية للشئون الاقتصـادية فرض على ماليزيا تغيير جذري في سياساتها الاقتصادية والاتجاه لتبني استراتيجية ترتكز على التصنيع. وحسب التقديرات لعام 1996 تشكل المنتجات الصناعية 80% من إجمالي الصادرات الماليزية (65% عام 1991) ومن أهمها المنتجات الكهربائية والإليكترونية التي تشكل 53% من إجمالي الصادرات الماليزية، ثم زيت النخيل 2, 4%، البترول الخام والغاز الطبيعي 6, 3%، المطاط 9, 1%، الأخشاب 6, 1% في حين تستورد المعدات الثقيلة والمحركات وأجهزة المواصلات والوقود والزيوت،
أما وجهة الصادرات المالية ففي عام 1995 كانت حصة الولايات المتـحدة 7, 20% من الصـادرات الماليزية، وسنغافورة 3, 20%، والمجمـوعة الأوروبية 2, 14%، واليابان 7, 12%، في حين تسـتورد ماليزيا 3, 27% من احتياجاتها من اليابان و9, 16% من الولايات المتحدة و12% من سنغافورة و2, 15% من المجموعة الأوروبية.
Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s